سنغافورة (د ب أ)

حقق تشارلز لوكلير سائق فريق فيراري أفضل زمن اليوم في التجربة الحرة الثالثة لسباق الجائزة الكبرى المقرر في سنغافورة غداً «الأحد»، ضمن منافسات بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا-1، متحدياً الأمطار التي تسببت في تقليص زمن التجربة.
وحقق لوكلير، من موناكو، أفضل زمن للفة على مضمار «مارينا باي» البالغ طوله 5063 متراً، مسجلاً دقيقة واحدة و782ر57 ثانية، وتلاه الهولندي ماكس فيرستابن سائق ريد بول بفارق 526ر0 ثانية والإسباني كارلوس ساينز سائق فيراري في المركز الثالث.
أما فريق مرسيدس، فقد احتل سائقاه البريطانيان جورج راسل ولويس هاميلتون المركزين التاسع والثاني عشر، على الترتيب.
ونظراً لهطول الأمطار بغزارة على أرضية المضمار، تأخر انطلاق التجربة لمدة 30 دقيقة، لتجرى جولة التجارب لمدة 30 دقيقة فقط بدلاً من ساعة.
كان الفرنسي بيير جاسلي سائق ألفا توري أول المنطلقين في جولة التجارب، وتلاه زميله الياباني يوكي تسونودا، وبعدها تقدم باقي السائقين مع تحسن الظروف الجوية، وقد تحول السائقون من استخدام الإطارات المناسبة للأرضية المبللة إلى الإطارات المتوسطة، مع تحسن الأحوال على المضمار بشكل أكبر.
واحتل الألماني سيبستيان فيتيل سائق أستون مارتين المركز الثامن، بينما احتل مواطنه ميك شوماخر المركز الرابع عشر.
تجدر الإشارة إلى أن فيتيل يحمل لقب سنغافورة الذي أقيم آخر مرة عام 2019، حيث ألغي في عامي 2020 و2021 لأسباب تتعلق بجائحة فيروس كورونا.
وتقام التجارب الرسمية التأهيلية في وقت لاحق اليوم السبت لتحديد مراكز انطلاق السائقين في سباق الغد، الذي يمكن لفيرستابن حسم لقب بطولة العالم من خلاله.
ويتصدر فيرستابن الترتيب العام لفئة السائقين في بطولة العالم بفارق 116 نقطة أمام أقرب منافسيه لوكلير صاحب المركز الثاني.
ومن أجل حسم لقب بطولة العالم غداً، يحتاج فيرستابن أن يفوز بسباق سنغافورة متفوقاً بفارق 22 نقطة على لوكلير، على أن تصب نتائج منافسين آخرين في صالحه.