مراد المصري (دبي)

سيكون علي صالح، لاعب الوصل، على الموعد مع مباراة خاصة للغاية عندما يلتقي فريقه مع الظفرة السبت المقبل في الجولة الخامسة من دوري أدنوك للمحترفين، على اعتبارها المباراة رقم «100» لـ «الفتى الذهبي» في الدوري.
واللافت أن علي صالح نجح من الوصول إلى هذا الرقم وهو ما زال بعمر 22 سنة، حيث بدأ منذ سن مبكرة في موسم 2015 - 2016، بمشاركات لدقائق معدودة، قبل أن يتحول إلى ورقة رابحة في الفريق فعلياً منذ موسم 2017 - 2018، ولاعب أساسي يزاحم الأسماء القادمة من اللاعبين الأجانب ويتفوق عليهم.
وفي 99 مباراة خاض خلالها 6492 دقيقة في الدوري، سجل 21 هدفاً، حتى أنه تحول لمصدر فخر لأكاديمية «الإمبراطور» بارتدائه شارة القيادة، آخرها في المواجهة الأخيرة التي تفوق فيها فريقه على النصر في لقاء «ديربي بر دبي» التاريخي العريق.
وبحكم سنه الحالية، فإنه في حال واصل الحفاظ على أدائه المميز، سيكون مرشحاً خلال السنوات المقبلة لتصدر قائمة أكثر اللاعبين خوضاً للمباريات في دورينا، وهي القائمة التي يتصدرها في الوقت الحالي علي خصيف، حارس مرمى الجزيرة، ووليد عباس، لاعب شباب الأهلي برصيد 288 مباراة.
ومن أبرز اللاعبين الآخرين على سبيل المثال وليس الحصر، يبرز إسماعيل مطر، قائد الوحدة برصيد 272 مباراة، وعبد العزيز هيكل لاعب شباب الأهلي 271 مباراة، وإسماعيل الحمادي لاعب خورفكان 267 مباراة، ويوسف جابر لاعب شباب الأهلي 265 مباراة، ومحمود خميس لاعب الوحدة 253 مباراة، ومحمد فوزي وطارق أحمد لاعبا النصر بـ 242 و241 مباراة على التوالي، فيما خاض فارس جمعة لاعب الوحدة 235 مباراة، وماجد ناصر حارس شباب الأهلي 233 مباراة، وأحمد خليل لاعب البطائح 223 مباراة، من بين أسماء عديدة شاركت بعدد يتراوح حول هذه الحصيلة.