أنور إبراهيم (القاهرة)
كليان مبابى وإيرلينج هالاند.. اسمان لامعان في عالم الساحرة المستديرة كرة القدم.. كلاهما يتألق مع ناديه، الأول في باريس سان جيرمان والثاني في مانشستر سيتي.. خبراء الكرة وعشاقها ينظرون إليهما على أنهما نجما الكرة العالمية خلال السنوات العشر القادمة على الأقل، لما يتمتعان به من قدرات فنية وبدنية هائلة وإمكانيات غير عادية في تسجيل الأهداف وصناعتها، من مختلف الأوضاع والزوايا مهما كانت صعبة.
الصحفي سيبستيان مارتينز بموقع جول العالمي عقد بينهما مقارنة، يستلهم منها أيهما «رقم واحد» وأيهما «الوصيف»، ومن سيثبت ذلك خلال العقد القادم، وهل بمقدورهما الاستمرار في المنافسة بأرقامهما وأهدافهما الغزيرة، مثلما فعل الأسطورتان ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو على امتداد ما يقرب من العشرين عاماً؟. وقال مارتينز إن السنوات القادمة ستكشف بصورة أوضح من منهما الأحق بزعامة الكرة العالمية.. وأجاب من خلال الأرقام والإحصائيات على بعض هذه الأسئلة في هذه السطور...
فيما يتعلق بأهداف كل منهما مع الأندية التي لعب لها منذ موسم 15/2016، الذي بدأ فيه كلاهما مسيرته الاحترافية، بلغ مجموع أهداف كليان مبابي 219 هدفاً في مقابل 156هدفاً لهالاند. وكان أعلى رقم أهداف في الموسم حققه مبابى هو 46 هدفاً في موسم 21/2022، بينما أعلى رقم أهداف حققه هالاند، كان في موسم 19/2020، برصيد 44 هدفاً.
وفيما يتعلق بمجموع التمريرات الحاسمة لكل منهما خلال هذه المواسم وحتى يومنا هذا، تفوق مبابى برصيد 104 تمريرات حاسمة مقابل 39 لهالاند. أما بالنسبة لأهداف كل منهما ومبارياته مع منتخب بلاده، فقد لعب مبابى 59 مباراة سجل خلالها 28 هدفاً بينما لعب هالاند 23 مباراة سجل خلالها 21 هدفاً أي ما يقرب من هدف في كل مباراة، بينما معدل مبابي يقرب من نصف هدف فقط في المباراة الواحدة.
وبشأن البطولات التي حصل عليها كل منهما خلال مسرته الاحترافية، فقد تقدم مبابي بتحقيق 5 بطولات دوري مع موناكو وسان جيرمان، و7 بطولات كأس، بينما حصل هالاند على بطولتي دوري وبطولتي كأس، ولم يحصل أي منهما على أية بطولة أوروبية «شامبيونزليج» أو «يوروبا ليج».
وفيما يتعلق بالبطولات الدولية مع المنتخب، حصل مبابى على كأس العالم 2018 بروسيا وبطولة دوري الأمم الأوروبية، بينما لم يحصل هالاند على أية بطولة دولية. وانتهى الصحفي الفرنسي إلى القول بأن هذه مجرد بداية وستكشف المنافسة بينهما خلال المواسم القادمة، عن من منهما البطل ومن الوصيف.