علي معالي (دبي)

أجرى راشد ناصر الزعابي لاعب منتخبنا الوطني لكرة السلة عملية جراحية، إثر تجمع دموي في عضلة الفخذ الأيمن، وذلك أثناء معسكر «الأبيض» الحالي في صربيا، حيث يستعد لتصفيات آسيا المقبلة في قطر خلال فبراير المقبل.
وكان راشد ناصر، والذي يعتبر واحداً من المواهب في كرة السلة الإماراتية والخليجية والعربية يشكو من ألم في الفخذ قبل السفر للمعسكر، ولم يشارك في تدريبات المنتخب الأخيرة، وسافر مع المنتخب الوطني، كونه واحداً من أهم اللاعبين في قيادته خلال الفترة المقبلة المهمة من مسيرة اللعبة، وتم عرض اللاعب على أطباء خلال المعسكر وتم إجراء العملية الجراحية بنجاح.
ويخضع اللاعب خلال الفترة المقبلة لمرحلة تأهيل وعلاج مناسبة؛ حتى يستطيع العودة لقيادة المنتخب في التصفيات القارية المقبلة، عندما يلتقي فريقنا الوطني مع العراق والكويت وفلسطين.
وبعد أن ينتهي معسكر صربيا سوف يقيم المنتخب معسكراً آخر في تركيا خلال الفترة من 10 حتى 15 من الشهر الجاري، يعود بعدها إلى دبي، وتعتبر هذه الفترة هي الأنسب لإقامة مثل هذا المعسكر؛ نظراً للضغط الكبير في الروزنامة المحلية والدولية ما بين الأندية والمنتخبات.
وصرح راشد عبدالله مدير المنتخبات الوطنية: المنتخب يتدرب مرتين في اليوم، صباحاً ومساء، بعد أن خاض الفريق خلال المعسكر الصربي 3 مباريات ودية وقال: «سوف تتوجه بعثة الأبيض إلى تركيا اليوم، وستكون العودة إلى دبي يوم 16 من الشهر الجاري».
وقال: «أصيب راشد ناصر بكدمة في آخر مباراة بالدوري مع فريقه الشارقة، وتم عمل اللازم له من علاج حالياً بعملية جراحية، ويحتاج إلى تأهيل 10 أيام».