أبوظبي (الاتحاد)


شارك محمد عبدالله هزام الظاهري، الأمين العام لاتحاد الكرة، في ورشة عمل مركز مقاصة «الفيفا» التي نظمها الاتحاد الدولي عبر تقنية الاتصال المرئي، بمشاركة واسعة من ممثلي الاتحادات الأعضاء.
وناقشت ورشة العمل التي أدارها سيزار يدرو، رئيس مركز المقاصة، آليات مساهمات التضامن وتعويضات بدلات التدريب في مركز «FIFA Clearing House» المختص بمتابعة حقوق الأندية التي دربت اللاعبين من 12 إلى 23 عاماً، وكيفية تحصيلها من الأندية الجديدة التي أنتقل إليها هؤلاء اللاعبون، بما يحفظ حقوق جميع الأطراف، خاصة أندية التدريب ذات مصادر الدخل القليلة، حيث يرتكز دور المركز على تخصيص نسبة محددة من بيع عقد اللاعب وتوزيعها على الأندية التي ساهمت في تدريبه.
وتطرق الحديث في ورشة العمل إلى دور المركز في تعزيز الشفافية والنزاهة المالية في نظام تحويل البدلات والتعويضات، ولعب دور الوسيط المالي في توزيعها بين أندية العالم كافة، لضمان وصولها لمستحقيها، بالإضافة إلى دوره المستقبلي في ضمان امتثال وكلاء اللاعبين للنسب التي سوف يقرها الاتحاد الدولي لكرة القدم فور اعتماد اللائحة المنظمة لذلك.
الجدير بالذكر أن اتحاد كرة القدم سبق وأن نظم في يونيو 2021 ورشة عمل قانونية بالتعاون مع الاتحاد الدولي، تناولت محورين مهمين عن دور ومهام مركز مقاصة «الفيفا»، أدار الورشة الدكتور إيمليوا جارسيا سيلفيرو، رئيس الشؤون القانونية والامتثال بالاتحاد الدولي، وميجيل ليتراد، مدير إدارة القضايا بالاتحاد الدولي، وشارك فيها ممثلون عن أندية الدولة.