العين (الاتحاد)

بعد أن عاند لقب الكأس الروماني كوزمين مرتين من قبل، خلال الفترة التي قاد فيها العين وشباب الأهلي، جاءت اللحظة التي يفرح بها المدرب، عندما توج جهوده بـ«البطولة الأغلى» من «الباب الملكي». وعبر كوزمين عن سعادته الغامرة، وقال: «الفوز صعب في بطولة الكأس التي يتساوى فيها المنافسون وحظوظهم، وتعلمت من خلال تجربتي الطويلة مدرباً أن النهائيات تحتاج إلى تعامل خاص، ومن الجيد أن يفوز الشارقة بالكأس الغالية».
وأضاف: «النهائي جاء قوياً، ويعبر عن قوة وتطور كرة القدم الإماراتية، وهناك الكثير من الأمور الفنية التي يمكن التحدث عنها بعد المباراة، سواء من ناحية الاختيارات الخاصة باللاعبين، أو حتى طريقة اللعب، لكن هذا لا يهمني في الوقت الراهن، بقدر الاهتمام بفرحة اللاعبين والجماهير التي كانت متعطشة للقب الكبير». وقال: «النهائيات دائماً لها ظروفها الخاصة، وأرى أننا نجحنا تماماً في التعامل معها، ليحصد فريقي لقباً غائباً عنه سنوات طويلة، ليأتي الآن ليصبح دافعاً قوياً لفترة أجمل أتمناها مع الشارقة».