دبي (الاتحاد)

أشاد اتحاد الكرة بجهود جميع العاملين في نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة، مؤكداً أن مختلف الجهات التي أسهمت في هذا الإنجاز التاريخي عملت بروح الفريق الواحد، وأعطت بسخاء من أجل أن يسجل هذا النهائي سبقاً تاريخياً في تفاصيله التنظيمية، ويكتبه سجل الكرة الإماراتية بأحرف من ذهب.

وثمن محمد عبدالله هزام الظاهري الأمين العام لاتحاد الكرة دور الرعاة و الشركاء ودعمهم الكبير لنهائي كأس رئيس الدولة، قائلا: «إن شركاء الاتحاد وضعوا بصماتهم في النسخة الخامسة والأربعين من نهائي أغلى البطولات، حيث كانوا مبادرين، ونحن نشكرهم على عطائهم وإسهاماتهم، وهذا ليس غريباً على مؤسساتنا التي تضع الرياضة ضمن أولوياتها».
كما تقدم الظاهري بجزيل الشكر إلى كل الجهات التي عملت وسهرت من أجل وصول النهائي إلى شواطئ النجاح والتميز، مؤكداً أن الكل عمل من أجل هدف واحد، يكمن في إنجاح نهائي أغلى البطولات وجعله استثنائياً، وقال: «الشكر موصول كذلك لمسؤولي استاد هزاع بن زايد ونادي العين على جميع الخدمات والتسهيلات التي قدموها خلال النهائي».
وأشاد الأمين العام بالمتطوعين ودورهم في هذا الحدث الكروي الكبير، مؤكداً أن ثقافة التطوع أصبحت راسخة في المجتمع الإماراتي، وأن الرياضة بكل قطاعاتها تستفيد من هذه الثقافة المجتمعية الرائعة