أبوظبي (الاتحاد) 
عقد مجلس إدارة اتحاد المصارعة والجودو اجتماعه الثاني في دورته الجديدة على هامش بطولة أبوظبي جراند سلام للجودو الكبرى لعام 2022 برئاسة محمد بن ثعلوب الدرعي، وبمشاركة كافة الأعضاء، وبحث الاجتماع ما وصل إليه العمل في مقره الجديد بمنطقة بني ياس شرق والذي يسير بخطى ثابتة وفقاً لخطة التأسيس المتفق عليها والمعتمدة فنياً وزمنياً، والمتوقع افتتاحه قبل نهاية العام الحالي، بعد أن بدأت ملامح المشروع تتضح على أرض الواقع، لتقدم نموذجاً حقيقياً للحداثة في البنية التحتية للمرافق الرياضية في الدولة، بفضل دعم القيادة الرشيدة لقطاع الشباب والرياضة في ظل قيادة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، ومتابعة سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي.
وقال الدرعي: إن المشروع الجديد يشكل قيمة مضافة مهمة للمنشآت الرياضية والترفيهية والسياحية بالدولة، والتي تستطيع تنظيم واستضافة مختلف الأحداث الرياضية العالمية والقارية، بما يسهم في تعزيز مكانة الإمارات دولياً، وتعظيم مكاسبها كوجهة يمكن من خلالها مشاهدة أفضل الرياضيين في العالم.
ويضم المشروع عده صالات للمنافسات والتدريب الرياضي، والمناسبات الاجتماعية والمؤتمرات بمواصفات دولية، بجانب مساحات استثمارية.. ويتضمن المخطط المستقبلي تشييد فندق رياضي ومركز للياقة البدنية كمشروع استثماري، ومركز للتسوق خدمة لأهل المنطقة.
واستعرض الاجتماع الثاني التقرير المالي بشكل عام ودقيق، بجانب بحث خطة إعداد المنتخب الأول للجودو استعداداً للمشاركة في أولمبياد باريس 2024، على ضوء تصنيفهم الدولي الذي ضمن لهم التأهل للمشاركة في الدورة القادمة، بجانب بحث تقارير النشاط المحلي ومشاركات منتخبات المراحل العمرية على مختلف المستويات العربية والخليجية والآسيوية وخطط إعداد تلك المنتخبات.