علي معالي (الشارقة)

في فترات سابقة كان الشارقة يحسم مبارياته في الثواني الأخيرة، وتكرر ذلك في أكثر من لقاء، ولكن في مباراته الأخيرة ضد الوحدة، ضاعت منه النقاط كاملة في الوقت بدل الضائع (الدقيقة 94)، بعدما خطف جواو بيدرو هدفاً برأسية جعلت كوزمين ولاعبيه يدفعون ثمن المغامرة التي قاموا بها في نهاية اللقاء بمحاولة التفوق، تاركين المساحات الواسعة في الخطوط الخلفية. وفي السابق كانت مقولة «ملك اللحظات الأخيرة» تتحقق في الكثير من المباريات، ولكن أمام «أصحاب السعادة» تغير الحال، وبالفعل لم يكن الشارقة قادراً على حسم المباراة لأسباب مختلفة وغريبة.