دبي (الاتحاد)

شهد سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس دبي الرياضي جانباً من مباريات اليوم الأول لبطولة العالم «دي بي وورلد للبادل - دبي 2022»، التي تستضيفها الدولة، برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، وينظّمها اتحاد البادل بالتعاون مع مجلس دبي الرياضي ودائرة الاقتصاد والسياحة بدبي، وبإشراف الاتحاد الدولي للبادل.
ورحّب سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم برئيس الاتحاد الدولي للبادل تنس لويجي كارارو وعدد من رؤساء الوفود، بحضور سعيد حارب أمين عام مجلس دبي الرياضي وأعضاء اللجنة المنظمة للبطولة، المُقامة منافساتها على ملاعب سوق دبي الحرة للتنس حتى 5 نوفمبر، وتضم 17 منتخباً للسيدات و17 منتخباً للرجال.
وأكد سموه أن استضافة هذا الحدث الرياضي المهم تعد فرصة لنشر وتطوير رياضة البادل في الدولة والمنطقة، كما أنها فرصة للجمهور الكبير الذي يتابع البطولة من أكثر من 200 جنسية للاستمتاع بمباريات هذه الرياضة التي تشهد نمواً وانتشاراً سريعاً في دولة الإمارات.
ونوّه سمو رئيس مجلس دبي للرياضة بدعم ورعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي للرياضة بصورة عامة، ولرياضة البادل تنس على وجه الخصوص، وهو ما وصفه سموه بأنه في مقدمة أسباب انتشار هذه الرياضة على نطاق واسع في دولة الإمارات، لافتاً إلى أن استضافة البطولة في دبي تعد فرصة للتعريف عالمياً بالتقدم الكبير الذي يشهده قطاع الرياضة في دولة الإمارات، كذلك إلقاء الضوء على جهود اتحاد الإمارات للبادل برئاسة الشيخ سعيد بن مكتوم بن جمعة آل مكتوم.
وأشاد سمو رئيس مجلس دبي الرياضي بجهود اللجنة العليا المنظمة للبطولة والاستعدادات التي تمت لاستضافتها للمرة الأولى على أرض الدولة، إذ تعكس جودة التنظيم وتميزه جاهزية الدولة لاستضافة جميع البطولات الرياضية.