أبوظبي (الاتحاد)
يعقد الاتحاد الدولي للجو جيتسو جمعية عمومية مساء الغد في أبوظبي برئاسة بانايوتوس ثيودوروبوليس، وحضور ممثلي أكثر من 70 دولة حول العالم بفندق ريكسوس مارينا، لمناقشة مستقبل رياضة الجو جيتسو وأهم الملفات المتعلقة بنشر وتطوير اللعبة، والنظر في ضم الأعضاء الجدد الراغبين في الدخول تحت مظلة الاتحاد الدولي والذين تتوفر فيهم كافة الشروط. 

ويستعرض الاجتماع أيضاً تقريراً عن كل الأنشطة الإقليمية والقارية والدولية التي تم تنظيمها في المرحلة الأخيرة، والتوصيات الفنية في الملفات ذات الصلة التي يمكن أن تسهم في تطوير اللعبة من أجل التصويت على المناسب منها لإقرارها.
ويؤكد فهد علي الشامسي الأمين العام للاتحادين الإماراتي والآسيوي أن وجود مقري الاتحادين الآسيوي والدولي للجو جيتسو في أبوظبي يجعل منها عاصمة القرار العالمي فضلاً عن أنها عاصمة الجو جيتسو العالمية وأكبر مطور للعبة في العالم، وأن كونجرس الاتحاد الدولي الذي ينعقد على هامش بطولة العالم المقامة حالياً تحت رعاية سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي، سوف يكون له انعكاسات مهمة على مسيرة تطور وانتشار اللعبة.
وقال: «يستعرض الاجتماع أبرز الفعاليات والأنشطة التي سيتم تنظيمها في عام 2023، وبالنسبة لبطولة العالم سوف تعود إلى سابق عهدها قبل أن تحصل أبوظبي على حق تنظيمها 3 نسخ متتالية ومجمعة لكل الفئات، حيث سيتم الفصل بين بطولة الناشئين وبطولة الشباب وبطولة الكبار وسيتم اقرار الدول المستضيفة خلال الاجتماع».
من ناحية أخرى وضع منتخبنا الوطني الأول برعاية شركة مبادلة للاستثمار اللمسات الأخيرة على استعداداته للمشاركة في بطولة العالم خلال الأيام المقبلة، وخضع بعد ظهر أمس لإجراءات الوزن الرسمية حيث اجتازها اللاعبون واللاعبات بنجاح. 

ويقول رامون ليموس المدير الفني للمنتخب: «اللاعبون على قدر المسؤولية، وعاقدين العزم على الحفاظ على اللقب. واظب الأبطال على التدريبات خلال الأشهر السابقة، وانخرطوا في معسكرات تدريبية مكثفة ومتعاقبة بعد الألعاب العالمية «بيرمنجهام 2022» بفترة وجيزة، واللاعبون في حالة بدنية ونفسية عالية، ومتحمسون لإظهار قدراتهم وخبراتهم التي تراكمت لديهم من خلال مشاركاتهم وإنجازاتهم في كبرى البطولات العالمية على البساط».
وتابع: «ركزنا خلال الفترة السابقة على تعزيز الجانب البدني، لا سيما أن اللاعبين مقبلون على التنافس مع نخبة من الأبطال المتحمسين للفوز وصعود منصات التتويج. أستطيع القول بأن أبطال المنتخب أصبحوا يتمتعون بقوة بدنية أكبر من أي وقت مضى، كما أن معدلات اللياقة البدنية للاعبين في تزايد مستمر، ونتوقع أن تتجسد تلك المكاسب على أرض الواقع عبر تحقيق الانتصارات. وبالمقارنة مع الأشهر الماضية، أصبح اللاعبون أكثر استعداداً للتعامل مع التحديات والمواقف التي قد يواجهونها على البساط. اللاعبون في حالة ممتازة وجاهزون للتحدي».
وعن حجم المسؤولية الملقاة على عاتق المنتخب يقول ليموس: «ندرك تماماً حجم الآمال والتطلعات المعقودة على اللاعبين، وستتطلب هذه النسخة من البطولة مزيدًا من الجهد لأن عدد المنافسين أكبر قياساً بالنسخ السابقة، لكن المنتخب أيضاً بأفضل استعداد وأكثر ثقة بالنفس وتركيز على الفوز. لقد أولينا اهتمامًا كبيراً لمتابعة المنافسين المحتملين وأدائهم على البساط، وقمنا بإعداد الخطط والبرامج التدريبية بناء على ذلك».
وأضاف: «لدينا آمال كبيرة على هذا المنتخب القوي الذي يجمع ما بين عاملي الشباب والخبرة، وكلهم حققوا العديد من الأمجاد والألقاب في الماضي، ويمتلكون قدرة استثنائية على التعامل مع الضغوط، ولابد هنا من الإشادة بالدعم الكبير من قبل الاتحاد الذي يسخر كل الإمكانات للارتقاء بأداء اللاعبين ويوفر لهم كل عوامل التفوق. وأتوجه إلى الجماهير الوفية بدعوة للوقوف خلف المنتخب في رحلته المونديالية».


الفضلي: جاهزون للتحدي


قال عمر الفضلي نجم منتخبنا الوطني:«لاعبو المنتخب الوطني على أتم الاستعداد لتحقيق إنجاز جديد في بطولة العالم للجو جيتسو، وهم متحمسون لبدء المنافسات. ندرك أن البطولة لن تكون سهلة نظرًا لوجود لاعبين من ذوي المهارات العالية والخبرة في كل فئة وزنية ولكن فرصنا جيدة للفوز بالبطولة ونعاهد الجميع بأننا سنبذل الغالي والنفيس للظفر بأكبر عدد من الميداليات الملونة»
أضاف: «بذلنا الكثير من الجهد في التدريبات خلال المعسكرات، بإرشاد وتوجيه من المدرب رامون ليموس وجميع المسؤولين وهدفنا الوصول والمحافظة على القمة. هدفي تحقيق الميدالية الذهبية في هذه البطولة الغالية ومستعد لذلك».


السويدي: العين على اللقب

أكد عمر السويدي نجم منتخبنا الوطني جاهزية اللاعبين لخوض هذا التحدي العالمي وقال: "أعيننا على اللقب. بطولة العالم تعتبر من أهم المنافسات العالمية لما تضمه من نخبة الأبطال الساعين خلف هدف واحد وهو الفوز. لا بديل لنا عن الانتصار... تشكل البطولة فرصة قوية لنثبت للعالم التطور الذي وصل إليه جو جيتسو الإمارات والكفاءة التي يتمتع بها لاعبو المنتخب. الهدف هو الذهب والحفاظ على اللقب. 

 

 4 أوزان وطموحات كبيرة
أبوظبي (وام)
أكد مبارك المنهالي، مدير الإدارة الفنية في اتحاد الجو جيتسو، أن جميع اللاعبين واللاعبات بالمنتخب الوطني، أتموا استعداداتهم لخوض المنافسات غداً، وأنهم وصلوا لأعلى درجات التركيز للحفاظ على صدارتهم العالمية التي حققوها في النسختين الماضيتين.
ويشارك منتخب الإمارات في فئة الشباب غداً بالبطولة من خلال 4 أوزان، وهي 56 كجم ويمثل الإمارات فيه كل من ذياب النعيمي، وعمر السويدي، بينما يمثل الإمارات في وزن 77 كجم كل من محمد العمري ومهدي العولقي، ويشارك وفي وزن تحت 94 كجم فيصل الكتبي وعبد الله الكبيسي، بينما يشارك هزاع فرحان في وزن فوق 94 كجم. وبالنسبة لفئة الشابات يشارك المنتخب بـ4 أوزان، هي 45 كجم عن طريق حمدة الشكيلي وشوق الضنحاني، و52 كجم عن طريق أسماء الحوسني، وميثا شريم، بينما تشارك كل من شما الكلباني وهيا الجهوري في وزن 63 كجم، بالإضافة إلى مهرة محفوظ وتسنيم الجهوري في وزن فوق الـ70 كجم.
وأكد مبارك المنهالي أن جميع اللاعبين واللاعبات وصلوا إلى أعلى مستوى لهم خلال فترة الإعداد الأخيرة قبل الانطلاقة غداً، معتبراً أن ما تحقق من إنجازات خلال اليوم الأول للناشئين، سيكون دافعاً قوياً لجميع اللاعبين خلال مشاركات الأربعاء.
وأشاد بمستوى منافسات بطولة العالم حتى الآن مع دخولها اليوم الرابع، مؤكداً أنها تضم صفوة اللاعبين من جميع أنحاء العالم، حيث تزداد الإثارة في البطولة في وجود عدد كبير من الجماهير الحاضرة من كل مكان.