لندن (د ب أ)


قرر ليدز يونايتد الطعن ضد قرار المحكمة الدولية للتحكيم الرياضي «كاس» بإلزامه بدفع 18 مليوناً و400 ألف جنيه إسترليني إلى لايبزج الألماني، بعد رفض الاستئناف الذي تقدم به النادي الإنجليزي بشأن صفقة انتقال جين كيفين أوجوستين.

وأوضح ليدز يونايتد أنه «مندهش ومحبط» من قرار المحكمة الدولية للتحكيم الرياضي، مؤكداً في بيان أنه سيراجع بحذر كل خياراته القانونية بهدف الاستئناف بشكل فوري، مشيراً إلى أنه لن يدلي بأي تعليقات إضافية في الوقت الراهن.
واستأنف ليدز ضد قرار الاتحاد الدولي «الفيفا» الصادر في يونيو الماضي والخاص بضرورة أن يفي النادي الإنجليزي بـ«التزام الشراء» مع لايبزج، ويدفع قيمة صفقة انتقال اللاعب، الذي انضم في البداية إلى ليدز على سبيل الإعارة في 2020، ولكن «كاس» أيدت قرار «الفيفا» بشكل مجمل مع إلزام ليدز بسداد الدفعة الأولى من قيمة الصفقة، والبالغة خمسة ملايين و900 ألف إسترليني.
وأوضح بيان «كاس» أن هيئة كاس المعنية بالقضية، رفضت الاستئناف الذي قدمه ليدز، وأيدت القرار المطعون عليه بشكل كامل، والذي يتضمن إلزام ليدز بسداد الدفعة الأولى للصفقة، والبالغ قيمتها ستة ملايين و740 ألفاً و174 يورو.
وتعاقد ليدز مع أوجوستين على سبيل الإعارة في يناير 2020 مع تعهده بضم اللاعب بشكل نهائي حال ترقيه للدوري الإنجليزي الممتاز، وبالفعل تأهل الفريق لدوري الأضواء في نهاية موسم 2019- 2020، لكنه تحجج بأن الموسم لم ينته سوى في يوليو بسبب جائحة كورونا، وبالتالي تم إلغاء «التزام الشراء»، بحسب وكالة الأنباء البريطانية «بي ايه ميديا».
وانضم أوجوستين إلى نانت الفرنسي بشكل نهائي، قبل أن يرحل إلى بازل السويسري في يونيو الماضي.