برلين (أ ف ب)

بعد أن استعاد الصدارة للمرة الأولى منذ أواخر أغسطس الماضي وبات في موقع مألوف بالنسبة له، يتطلع بايرن ميونيخ حامل اللقب في الأعوام العشرة الأخيرة في البقاء فيها منفرداً، عندما يستقبل فيردر بريمن ضمن منافسات المرحلة الرابعة عشرة من الدوري الألماني لكرة القدم الثلاثاء، وقبل الأخيرة قبل انطلاق مونديال قطر.
واستفاد بايرن من سقوط المتصدر السابق يونيون برلين بخماسية ضد مضيفه باير ليفركوزن نهاية الأسبوع، مقابل فوزه الصعب 3-2 على مضيفه هرتا برلين، لينهي مرحلة ما في الصدارة للمرة الأولى منذ الجولة الرابعة في أغسطس.
ويتصدر العملاق البافاري مع 28 نقطة وبفارق نقطة يتيمة عن فرايبورج الثاني، الذي خرج فائزًا من مبارياته الثلاث الأخيرة، ونقطتين عن يونيون الذي سقط في اثنتين من آخر ثلاث مراحل.
وكاد بايرن أن يفرط بالفوز على هرتا السبت رغم تقدمه بثلاثية في أول 38 دقيقة، قبل أن يسجل مضيفه هدفين قبل الاستراحة.
ويدرك فريق المدرب جوليان ناجلسمان أن المهمة لن تكون سهلة أمام بريمن السابع المتخلف عنه بسبع نقاط، بعد أن انتفض فريق العاصمة بفوزين في آخر مباراتين بعد هزيمتين توالياً.
وعاد الحارس مانويل نوير للوقوف بين الخشبات الثلاث، بعد إصابة في كتفه الأيسر أبعدته عن مباريات بايرن السبع الأخيرة وتحديداً منذ التعادل مع بروسيا دورتموند في الدوري، بالإضافة إلى الفرنسي لوكاس هرنانديز الذي دخل في الشوط الثاني بديلاً للكندي ألفونسو ديفيس الذي أصيب في فخذه.
ويمر بايرن بفترة رائعة، إذ حقق ثمانية انتصارات توالياً وعشرة في المباريات الـ11 الأخيرة في مختلف المسابقات، دون أن يتذوق طعم الخسارة.
وسيأمل لايبزيغ في الاستفادة من القمة التي ستجمعه الأربعاء مع ضيفه فرايبورج للابتعاد أكثر عن الأخير.
ويحتل لايبزيج المركز السادس على بعد ست نقاط من بايرن وهو في فورمة مميزة بقيادة مهاجمه الفرنسي كريستوفر نكونكو متصدر ترتيب هدافي الـ«بوندسليجا» برصيد 11 هدفاً، بينها ثنائية في الفوز الأخير 3-1 على هوفنهايم.
ولم يخسر لايبزيج في مبارياته الـ11 الأخيرة في جميع المسابقات وحجز خلالها مقعده إلى الدور ثمن النهائي من دوري أبطال أوروبا بعد أن حل ثانياً في المجموعة خلف ريال مدريد الإسباني.
أما فرايبورج، مفاجأة الموسم، فيأمل مواصلة الضغط على بايرن ميونيخ، أقله قبل التوقف من أجل النهائيات العالمية في قطر، التي تنطلق في 20 الشهر الحالي، على أن تقام المرحلة 15 في نهاية هذا الأسبوع.
أما يونيون برلين الذي تعرض لخسارة مذلة غير متوقعة نظراً لمستوياته وموقعه هذا الموسم، سيأمل ألا تشكل هذه السقطة منعطفاً لموسمه الرائع، وأن يستعيد توازنه عندما يستضيف أوجسبورج صاحب المركز الثالث عشر.
وصمد قطب العاصمة وصاحب أقوى دفاع في الدوري قبل المرحلة الأخيرة (9 أهداف دخلت مرماه فقط قبل السقوط أمام ليفركوزن)، طيلة الشوط الأول قبل أن يستسلم في الثاني وتهتز شباكه خمس مرات ليتعرض لثالث خسارة في الموسم.
وكانت ثاني أقسى خسارة للنادي في البوندسليجا بعد الأولى بالنتيجة ذاتها أمام بروسيا دورتموند في فبراير 2020.
وتحتدم المنافسة في المقدمة، إذ يبتعد بروسيا دورتموند الرابع بفارق ثلاث نقاط فقط عن بايرن، ويطمح لفوز رابع توالياً في البوندسليجا من بوابة مضيفه فولفسبورج الحادي عشر.
ويتألق يوسوفا موكوكو في صفوف الفريق الأسود والأصفر برصيد ستة أهداف، بينها ثنائية في الفوز بثلاثية نظيفة على بوخوم في المرحلة السابقة.
أما أينتراخت فرانكفورت، فيسعى للبناء على تأهله إلى الدور ثمن النهائي في دوري الأبطال وفوزه الأخير في الدوري على أوجسبورج، للبقاء في كنف المراكز القارية عندما يستقبل هوفنهايم التاسع، علماً بأنه يحتل المركز الخامس برصيد 23 نقطة.