دبي (الاتحاد)


اختتم منتخبنا الأول لكرة القدم معسكره المغلق في أبوظبي بفوز «معنوي» أمام كازاخستان 2-1، مساء أمس، على استاد آل نهيان، وسجل الهدفين فابيو ليما في الدقيقتين 13 و71، بينما أحرز أبيات أمبيتوف هدف الضيوف في الدقيقة 62.
وخرج «الأبيض» بنتيجة إيجابية في توقيت مناسب، بعدما خسر التجربة الأولى أمام الأرجنتين بـ «خماسية»، ويعتبر المعسكر المحطة قبل الأخيرة من تحضير المنتخب لبطولة «خليجي 25» التي تنطلق 6 يناير المقبل، حيث يتوقع أن يعود «الأبيض» إلى التجمع 26 ديسمبر المقبل، على أن يخوض «ودية» أخيرة 31 من الشهر نفسه قبل المشاركة الخليجية المرتقبة.
لعب المنتخب مباراة جيدة، وكان الأفضل في معظم فترات الشوطين، وأسفر ضغط «الأبيض» عن هدف من حرة مباشرة، هيأها عبد الله رمضان إلى ليما داخل المنطقة، وأودعها الشباك، واستمر اللعب في اتجاه واحد، رغم قلة الفرص الخطيرة على مرمى الضيوف، لينتهي الشوط الأول بتقدم منتخبنا بهدف.
وفي الشوط الثاني، أسفر ضغط كازاخستان عن هدف التعادل في الدقيقة 61، إثر رأسية من أبات أمبيتوف، ولجأ رودولفو أروابارينا مدرب «الأبيض» إلى «دكة البدلاء»، وأشرك علي صالح وخالد العطاس بدلاً من شاهين عبد الرحمن وحارب عبد الله، وتمكن ليما من ترجمة جملة تكتيكية إلى الهدف الثاني، عندما تلقى عرضية عبد الله رمضان في الدقيقة 71، لتنتهي المباراة لمصلحة «الأبيض».