الدوحة (أ ف ب) 

يغيب الظهير الأيسر لوكا هرنانديز عن المشوار المتبقي لمنتخب فرنسا في «مونديال 2022» في كرة القدم، بعد تعرضه لإصابة قوية في ركبته اليمنى خلال الفوز الكبير لبلاده على أستراليا 4-1، بحسب ما ذكر مصدر قريب من المنتخب الأزرق.
ويستمر كابوس الإصابات في تشكيلة المدرب ديدييه ديشامب، بعد أفضل لاعب في العالم المهاجم كريم بنزيمة، لاعبي الوسط بول بوجبا ونجولو كانتي والمدافع بريسنيل كيمبيمبي ولاعبين آخرين أمثال الحارس مايك مينيان والمهاجم كريستوفر نكونكو.
وخرج لاعب بايرن ميونيخ الألماني البالغ 26 عاماً مبكراً، بعد هجمة افتتاح التسجيل لمنتخب أستراليا.
قال قائد المنتخب الحارس هوجو لوريس: بصراحة، بدأت الأمور تصبح مقلقة.
تابع حارس توتنهام الإنجليزي المخضرم: شعرنا بسرعة أن الأمر جدي، يجب أن نتطلع قدماً، هذا الأمر يمنحنا المزيد من القوة.
وفي تشكيلة ديشامب، سيلعب تيو، الشقيق الأصغر لوكا، دور البديل في مركز الظهير الأيسر.
وكان بطل العالم 2018 قد تعرّض لإصابة في العضلات المقرّبة في 13 سبتمبر وعاد إلى الملاعب في 5 نوفمبر.
وتسعى فرنسا إلى أن تصبح أول منتخب يحرز لقب البطولة مرتين توالياً منذ البرازيل في 1958 و1962.