رضا سليم (دبي)


شنت الصحف الأرجنتينية هجوماً عنيفاً على لاعبي منتخب بلادهم، وليونيل ميسي نجم «التانجو»، بعد الخسارة أمام السعودية 1-2، ووصفت الهزيمة بـ «الصدمة»، وأن جميع اللاعبين تحولوا إلى موتى وأشباح في الملعب.
وخرجت صحيفة «كلارين» بعنوان «ذهول.. هزيمة لم يكن يتخيلها أحد»، وأكدت أن الظهور الأول للمنتخب الأرجنتيني في المونديال، جاء بشكل غير متوقع، ولم يتخيله أحد، وأن سكالوني لم يتمكن من الاستفادة من التقدم في الشوط الأول، بفضل ضربة جزاء ميسي، وظهر التوتر على اللاعبين، وتغلبت عليهم السعودية التي كانت في حالة شديدة من التركيز.
ووصفت الهزيمة أمام السعودية بمثابة ضربة موجعة، خاصة أنها جاءت أمام المنافس الأكثر سهولة نظرياً بالمجموعة الثالثة، وأشارت إلى أن الذهول جمد قلوب الأرجنتينيين في المدرجات، خاصة بعد الرصاصة التي أطلقها سالم الدوسري، وأضافت في عنوان آخر: «الأرجنتين تسقط في أول عرض في قطر». 

ونقلت الصحيفة تصريحات اللاعب الكبير ماريو كيمبس، بطل أول لقب للأرجنتين في كأس العالم عام 1978، هاجم خلالها الفريق والمدرب ليونيل سكالوني، وقال: أعتقد أن الأرجنتين عرفت القليل عن السعودية، لعبوا بغطرسة.
وقالت صحيفة «لاناثيون»: سقوط مدو وانتكاسة الأرجنتين في لوسيل، مشيرة إلى أن منتخب الأرجنتين لم يكن مقنعاً في الظهور الأول بكأس العالم 2022 وذلك بعد السقوط التاريخي أمام السعودية بهدفين مقابل هدف.
وأضافت أن «التانجو» كان على بعد خطوة واحدة من دخول التاريخ برقمه القياسي الخالي من الهزائم البالغ 36 مباراة ولكن أضاعت السعودية هذا الرقم، ولكن ما تعرض له المنتخب هو انتكاسة في استاد لوسيل الذي حضره 88 ألف متفرج.
وأوضحت الصحيفة أن المنتخب العربي عاد بشكل مفاجئ، ونجح في التسجيل مع بداية الشوط الثاني، وبعد دقيقتين جاءت الصفعة الأخيرة بهدف الدوسري الذي هز به شباك «التانجو».
وقالت صحيفة «لا راذون»: إخفاق تاريخي للأرجنتين وميسي في الظهور الأول. 

وأكدت صحيفة «أوليه» أن الأرجنتين وقعت في الفخ، بعد أول خسارة لفريق سكالوني عقب سلسلة مثالية في 36 مباراة متتالية، منذ التتويج بكأس كوبا أميركا، وحلم ميسي تحول إلى كابوس، إذ يطمح الهداف التاريخي للأرجنتين إلى تحقيق اللقب في آخر محاولة، بعد 5 مشاركات دون نجاح. وسلطت «كلارين» و«أوليه» الضوء على دور مدرب أرجنتيني في نجاح السعودية، وهو رامون دياز مدرب الهلال، إذ اعتمد الفرنسي إيرفي رينارد على تسعة من لاعبي الهلال في تشكيلته الأساسية.
ووصفت قناة «fox» خسارة الأرجنتين أمام السعودية بالبداية غير متوقعة في مواجهة كان من المفترض أن تكون الأسهل في المجموعة، ورأت أن ميسي كان عاجزاً أمام السعوديين، والذين قاتلوا في الملعب، ليتركوا الأرجنتين في موقف غير مبشر بعد أولى مباريات المونديال.